اخر الاخبار
"اللجنة المعنية بحقوق الشعب الفلسطيني" تعقد أول اجتماعاتها للعام 2019 برئاسة غوتيرش

غوتيرش: لا بديل عن حل الدولتين لإنهاء الصراع

 

 

 

نيويورك 15-2-2019 وفا- ترأس الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، اليوم الجمعة، أول اجتماع لأعضاء "لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف" للعام 2019، الذي عقد في مقرّ الأمم المتحدة بنيويورك.

وجرى خلال الاجتماع إعادة انتخاب السنغال رئيسا للجنة، وانتخاب كوبا وأفغانستان وإندونيسيا وناميبيا ونيكاراغوا نوابا للرئيس، ومالطا مقرّرا للجنة.

وأكد غوتيرش، في بيان أدلى به خلال الاجتماع، على المرجعيات الدولية وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي الذي وقع على أرض فلسطين بما فيها القدس الشرقية عام 1967، كما أكد أنه لإنهاء الصراع لا بديل عن حل الدولتين تعيشان جنبا إلى جنب في سلام وأمن.

وشدد الأمين العام للأمم المتحدة على التزامه بالاستمرار في العمل لإيجاد حل عادل لقضية فلسطين وفق الأسس الدولية المعروفة.

من جانبه، أكد رئيس اللجنة مواصلة بذل الجهود وفق ولاية اللجنة بحسب قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة والتي تطالبها بالعمل على تمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه الوطنية الثابتة المتمثلة في تقرير المصير واستقلال الدولة الفلسطينية وعودة اللاجئين إلى ديارهم، وفق قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

ورحب مراقب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور، في بيانه، بحضور الأمين العام اجتماع اللجنة، مثمنا جهوده ومواقفه المنسجمة مع القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

وأكد منصور أنه لا يوجد حل بديل عن حل الدولتين على أساس المرجعيات الدولية المعروفة والمتفق عليها، مثمنا جهود الأمين العام في توفير المصادر المالية أثناء أزمة العام الماضي التي مرّت بها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

وشدد على التزام فلسطين بالعمل مع المجتمع الدولي والأمين العام ولجنة فلسطين ومكتبها للاستمرار في الجهود لفتح آفاق جديدة تؤدي إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتحقيق الاستقلال بأسرع وقت ممكن.

كما دعا السفير منصور الأمينَ العام إلى زيارة فلسطين هذا العام وأثناء ترؤس فلسطين لمجموعة 77 والصين.

وخلال الجلسة، تحدث العديد من ممثلي الدول والمنظمات، كما قدّمت منظمة العفو الدولية (آمنستي) إحاطة حول الأوضاع في فلسطين خاصة فيما يتعلق بالاستيطان، كذلك تم اعتماد خطة عمل اللجنة لعام 2019 وبرنامج الأنشطة المختلفة سواء في نيويورك أو في أطراف مختلفة من العالم.