اخر الاخبار
الاحتلال يرصد ميزانيات لإنشاء مضمار سباق في الضفة

تل أبيب 19-11-2018 وفا- قالت صحيفة "هآرتس"، اليوم الإثنين، إن وزارة الداخلية الاسرائيلية، وافقت على تحويل 4 ملايين شيقل، لبناء مضمار سباق مركبات، قرب قرية فصايل، في منطقة رأس العين وحتى منطقة المخروق وسط الأغوار في الضفة.

وأكدت "هآرتس"، أن المجلس الإقليمي الاستيطاني، أنفق حتى بداية عام 2017 الماضي 284 ألف شيقل لبناء المضمار، رغم عدم الحصول على تصاريح البناء اللازمة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه في ظل عدم نشر التقارير المتعلقة بميزانية 2018، لم يتسن لها الاطلاع على ما إذا كان المجلس استثمر أموالاً إضافية في المشروع من تلك المخصصة له خلال العام الجاري.

وكشفت أن وزارة الداخلية وافقت على الميزانية ولكن لم يتم تحويلها بالكامل حتى اللحظة، وسيتم نقلها مباشرة في اللحظة التي يتم بها المصادقة على البناء واستصدار التراخيص اللازمة.

وأضافت أن "المجلس الإقليمي الاستيطاني"، صادق على المشروع قبل أن تقدم خطة لتخطيط استخدام الأراضي.

يذكر أن الخطة مرت بمرحلة التخطيط الأولي في شباط/ فبراير الماضي. علمًا بأن هذه المرحلة لا تمنح الإذن بالبناء القانوني، وبعد ذلك قدمت بعض التعديلات من قبل ما تسمى "الإدارة المدنية"، التابعة للاحتلال الإسرائيلي في الضفة، في محاولة لشرعنة البناء الاستيطاني.

وفي تعليقها على الموضوع، قالت ممثلة عن حركة "السلام الآن" الإسرائيلية المناهضة للاستيطان، والتي طالبت بالكشف عن وثائق الميزانية: "يبدو أن المجلس الإقليمي، هو شريك كامل في الجرم. الحكومة الإسرائيلية مصممة على جعل الواقع بعيدًا عن احتمال حل الدولتين".